0 تصويتات
31 مشاهدات
في تصنيف حياة يومية بواسطة
لا شك أن الحب هام جداً لتقرر أن يكون الإنسان شريكاً لك، أم لا.. ولكن الحب وحده لا يكفي. يجب أن تبحث عن صفات أخرى، غيابها قد يجعل الحياة جحيماً لا يُطاق.. ووجودها قد يضمن لك السعادة التي تسعى إليها، ومن هذه الصفات: 

- متفاهم: يجب أن يكون هناك مجال للتفاهم بينك وبينك شريك حياتك، وهي الصفة التي قد يتوقف عليها في بعض الأحيان نجاح العلاقة. 

- الأخلاق والمبادئ: في عالم أصبح فيه كل شئ مختلط وغير واضح، يجب أن تبحث عن أخلاق الشخص الذي ترتضيه شريكاً لك، فعند الخلافات لا ينفع الحب ولا غيره، ولكن تقف أخلاق الشخص بينك وبينه، وهو الشئ الذي ستحتاجه حتى لا يؤذيك شريك حياتك بالقول أو الفعل. 

- الكرم: يجب أن يكون الشخص الذي تنوي الارتباط به كريماً، وليس فقط في الإنفاق، والمال، ولكن أيضاً كريماً في معاملته الحسنة، لا يبخل بشكرك، والإطراء عليك، وكريماً في مشاعره، فلا يبخل عليك بحبه، وعطفه. فالبخل إن وجد في شريك الحياة يصبح كالسم بطئ المفعول الذي يقتل الحب ويدمر العلاقة. 

- الرومانسية من أهم الصفات التي يجب أن تبحث عنها، يجب أن يكون الشخص قادراً على أن ينتشلك من الواقع والحياة الروتينية المملة، والرومانسية هي منقذ العلاقات الأول، فكل شخص يحتاج إلى شخص يقوم بمبادرات كبيرة، ومفاجئات لأجل إسعاده. 

- تحمل المسئولية، يجب أن تختار شخصاً يجيد التصرف في المواقف الصعبة أو الظروف القاتمة، فشريك حياتك الذي يمكنك الإعتماد عليه، وهو سندك في الأيام الصعبة، فاختر جيداً من تستطيع الاستناد إليه. 

- النضوج، يجب ألا يقف كل شخص منا للآخر على أبسط الأمور وأتفهها، وأن يكون شريكك متفهم وواعي بالحياة، ولديه إدراك أن الحياة ليست وردية على الدوام، وأيضاً يعفو عنك عندما تخطئ، ويحاول أن يرشدك إلى الصواب، وهذا يتطلب شخص ناضج، لا يهرب عند أول مطب. 

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
1 إجابة 76 مشاهدات
0 تصويتات
0 إجابة 4 مشاهدات
0 تصويتات
1 إجابة 2.9ألف مشاهدات
0 تصويتات
0 إجابة 4 مشاهدات
0 تصويتات
0 إجابة 27 مشاهدات
اسأل الناس منصة سؤال وجواب لمناقشة المواضيع المهمة للناس وطرح الاسئلة وتلقي الاجابات .
...