0 تصويتات
79 مشاهدات
في تصنيف حياة يومية بواسطة

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
بواسطة
التوتر والقلق غريزة طبيعية مرتبطان مع بعضهما ويمكن تعريفهما كمفهوم واحد، فهو شعور ينتج عندما يكون الإنسان تحت ضغط كبير، فهذه الضغوط تكون تراكميّة فوق بعضها ناتجة عن الجوانب المختلفة من الحياة اليوميّة، مثل التفكير بالمشاكل المالية، أو زيادة أعباء العمل، أو مشكلات عائليّة، تحضير عرض تقديمي، الحديث أمام الجمهور، تقديم الامتحانات، والعديد من الأسباب. بحيث يشعر الشخص بالانزعاج والضعف والخوف من الفشل مما يؤدي إلى خلق الجسم استجابة لهذا الشعور، ويمكن أن يسبب العديد من الأعراض الجسديّة وتغيّر الطريقة التي يتصرف بها الشخص، كما يؤدي أيضاً إلى خوض تجربة مليئة بالعواطف المكثّفة.
كيف تسيطر عزيزي القارئ على هذا الشعور البغيض؟
أولا: عليك بالاسترخاء. فالاسترخاء يعطي مجال أكثر للتفكير بعمق. لا تنسى ان تتنفس بعمق أثناء الاسترخاء.
ثانيا: عليك تعزيز الثقة بنفسك، وإدراك أنك تستطيع عمل هذا الشيء.
ثالثا: تنظيم الوقت، ووضع الخطة البديلة دائما.
ثالثا: لا مانع من اللجوء لأشخاص يدعموك نفسيا، أو يمكنهم إضافة حلول ممكنة.
نصائح ذهبية: - اياك أن تواجه توترك بشكل سلبي، كالغضب، الاستسلام، اللامبالاة، أو الهروب من أداء ما يوترك.
تأكد أن كل ما واجهت مخاوفك تقهر التوتر أكثر وأكثر.

اسئلة متعلقة

0 تصويتات
0 إجابة 44 مشاهدات
سُئل يناير 25، 2020 في تصنيف عام بواسطة mariam jehad
0 تصويتات
0 إجابة 81 مشاهدات
0 تصويتات
1 إجابة 6.7ألف مشاهدات
0 تصويتات
0 إجابة 56 مشاهدات
0 تصويتات
0 إجابة 38 مشاهدات
اسأل الناس منصة سؤال وجواب لمناقشة المواضيع المهمة للناس وطرح الاسئلة وتلقي الاجابات .
...